العودة   منتديات دريم بوكس > الاقسام الفنيه > منوعات , متفرقات > الفيس بوك - كفرات فيس بوك - بوستات فيس بوك

الفيس بوك - كفرات فيس بوك - بوستات فيس بوك شروحات الفيس بوك، كفرات فيس بوك، صور الفيس بوك، بوستات للفيس بوك 2014

  1  
طاري الليل





بوستات وتغريدات عن الارهاب 2015 مكتوبة

2015 , شعر, قصائد, اشعار, قصيرة, ضد, الارهاب, صور, ضد, الارهاب, كلمات, عبارات, مسجات, رسائل, تغريدات, الارهابيين, ارهاب, المسلمين, المعاهدين, خواطر, كلام, مقدمة
كلمات ضد الارهاب , اشعار عن الارهاب , خواطر عن الارهاب , عبارات ضد الارهاب , صور عن الارهاب ، شعر عن الامن , اشعار عن الامن والامان , تغريدات ضد الارهابين , خواطر حزينة عن الارهاب , اشعار ضد الارهابيين




كلمات ضد الارهاب , اشعار عن الارهاب , خواطر عن الارهاب , عبارات ضد الارهاب , صور عن الارهاب ، شعر عن الامن , اشعار عن الامن والامان , تغريدات ضد الارهابين , خواطر حزينة عن الارهاب , اشعار ضد الارهابيين



أولاً- من وجهة نظري فإن مصطلح (الإرهاب) إن أريد به ما جره عمل هؤلاء الشباب من تدمير وانتهاك وترويع فهو صحيح ؛ لأن لفظ (أرهب) يتناول الإخافة كما قاله ابن منظور في اللسان 1/436 مادة (رهب) . ولكن لفظ (الغلو) أولى بالإطلاق على تلك الأعمال ؛ لكونها ناشئة عن معتقد وشبهات تستند إلى النص هذا من وجه ، ولكونه لفظاً يدل على الذم المطلق بخلاف (رهب) . ولقد جاء لفظ الغلو في القرآن الكريم والسنة المطهرة على سبيل الذم .

ثانياً- هؤلاء الشباب على قسمين :
قسم يتبنى الفكر الغالي كتكفير الدولة ، وبعضهم يطرد الحكم على العموم ، فيكفر العاملين في الأجهزة الأمنية ومرافق الدولة الأخرى بناء على شبه عندهم .. لكنهم لا ينخرطون في مجموعات تستهدف البلد ولم تتلطخ أيديهم بدم الأبرياء من المسلمين ولا بدماء المستأمنين .. ولم يشاركوا برأي ولا مشورة ..
والقسم الآخر هي تلك الخلايا الناشطة والتي تجمع ما بين الفكر والتخطيط والتنفيذ .
ومن هنا .. فإن الواجب علينا أن نتحاور مع الفئة الأولى ونبين لهم الحق ونزيل ما في نفوسهم من الشبه وأن نمنعهم من بث فكرهم .
أما الفئة الثانية فلا بد من مواجهتهم ؛ فإن الضرر بهم كبير .. وقد فتح ولاة الأمر باب التنازل عن الحق العام -وكانت خطوة جيدة- ولله الحمد إذ عاد من هداه الله تعالى ، وبقي من كان منهم على رأيه ، نسأل الله لهم الهداية .. وهؤلاء يجب أن يتعقبوا وأن يواجهوا قبل أن يفسدوا في الأرض . فإن تابوا فحيا هلا وذاك أحب إلينا ، وإلا فلا بد من مواجهتهم لدفع ضررهم وكف شرهم .

ثالثاً-هؤلاء الشباب ما أقدموا على ما أقدموا عليه ولا غرر بهم من غرر إلا من باب الغيرة على محارم الله .. ولكنهم سلكوا في تحقيق ذلك طريقاً خطئاً ، وبنوا آراءهم على شبه ، واستباحوا بتلك الشبه الدماء وخرجوا على ولي الأمر والجماعة .. وهذا ولا شك منكر عظيم ..

نعم عندما نذكر أنهم ذوو غيرة هذا لا يعني التقليل من شناعة ما فعلوه أو إيجاد المبرر لعذرهم فيما أفسدوا وأراقوا .. بل هم مؤاخذون بما يعملون .. ولذا قاتل علي رضي الله عنه الخوارج مع أنهم كانوا يدعون إلى تحكيم كتاب الله لا آراء الرجال بزعمهم .. فكان دافعهم الغيرة على دين الله ، لكنها غيرة غير محمودة أدت إلى مفاسد عظيمة نسأل الله السلامة والعافية .

إن النية وحدها لا تكفي في تصحيح العمل إذا لم يكن العمل موافقاً لهدي النبوة ، فكيف بالأمر إذا كان العمل مخالفاً لهدي النبوة ؟!!

ثالثاً- هل يطلق على هؤلاء الشباب بأنهم خوارج ؟
في المسألة تفصيل :
إن كان المقصود كونهم خرجوا على ولي الأمر والعلماء وشقوا عصا الطاعة وفارقوا الجماعة وأراقوا الدم الحرام وانتهكوا الأموال المعصومة ... فهم بذلك خوارج .
أما إن كان إطلاق اسم (الخوارج) عليهم بما اصطلح عليه في كتب العقائد اسماً لطائفة تحمل فكراً معيناً من تكفير صاحب الكبيرة والتخليد في النار وغيرها .. فهذا لا يصدق على بعضهم ، على الأقل فيما قرأناه لهم ، والله تعالى أعلم .

رابعاً- يبقى أن هؤلاء أبناؤنا وإخواننا بغوا علينا كما قال علي رضي الله عنه ، فهم مسلمون وإن كانوا قد أفسدوا وفعلوا ، وواجبنا أن نكون صفاً واحداً علماء وولاة أمر وعامة في مواجهة هذا الفكر وهذه الفئة . وقد صرح المسئولون في الدولة وعلى رأسهم ولي العهد وفقه الله على أن هؤلاء أبناؤنا وأخواننا وإن بغوا علينا .

نعم لا بد وأن تتضافر الجهود لقمع الفتنة وإخماد نارها ، وليس الأمر موكولاً بأسبوع يقام أو برامج تبث بل المطلوب أن يكون عندنا الوعي التام بضرورة حفظ أمن هذا البلاد ومن عليها ، وأن الأمن ليس مسئولية وزارة الداخلية أو رجال الحسبة وحسب بل هو مسئوليتنا كلنا ، وعلينا أن نكون عوناً لرجال الأمن في هذه الحملة وفي غيرها ؛ ولنتذكر حديث علي رضي الله عنه في الصحيح : ((لعن الله من آوى محدثاً)) .

خامساً- هناك شعارات رفعت من قبل هذه الفئة -هداها الله وكفانا شرها- .. جاءت والأمة الإسلامية بعامة في هوان وضعف والأعداء قد استبدوا وطغوا .. مما أدى إلى رواج تلك الشعارات مقرونة بالأفعال التي أحدثوها من قتل وترويع بزعم مواجهة الأمريكان وإعادة الأمة إلى الرشد ورفع الذل عنها !!

ومن هنا أقول : إنه ينبغي علينا أن نقول كلمة الحق وأن لا ننخدع بالشعارات .. نعم الأمة مسئولة عن هذا الضعف ، والحكام يتحملون أمانة ما أوكله الله لهم من الأمر ، وعموم الناس مسئولون عما أحدثوه من بدع ومعاص وذنوب ..
ولكن .. ليس بالتدمير في بلاد المسلمين وترويعهم وإيجاد الذرائع للأعداء للتدخل وفرض الهيمنة .. ليس بهذا كله تنهض الأمة ويعود لها عزها ...
وما كان الجهاد الذي هو ذروة سنام الإسلام في الخروج على جماعة المسلمين وإمامهم وضرب الأمة في مفاصلها ...
وما كان نهوض الأمة بإعمال النصوص الشرعية بعيداً عن فهوم العلماء الراسخين ، ورفع راية الحرب في بلاد الإسلام وانتهاك الذمم والأموال وإراقة الدماء ..

نعم .. إن الجهاد ماض إلى قيام الساعة ببشرى النبي صلى الله عليه وسلم .. وما زال المسلمون يرابطون في الثغور حيث المواجهة مع العدو المحتل الغاصب.. فما زالت أرض الرباط فلسطين شامخة والجهاد قائماً في العراق، وفي أفغانستان والشيشان ، وراية الجهاد لن تنزل بإذن الله .. نسأل الله تعالى أن يعيد للأمة مجدها وأن يحقن دماءنا وينور بصائرنا ويعيدنا إليه عوداً جميلاً ..
ومن هنا فإن زعزعة الأمن في بلاد الإسلام خصوصاً هذه البلاد وافتعال الحروب وإراقة الدماء وانتهاك الأموال ليس جهاداً بل هو إجرام وحرابة ، ومعاونة للأعداء على ما يريدون من إذكاء الفتن والمحن والقلاقل والتدخل وفرض الهيمنة ..

لقد أُتي أولئك من ابتعادهم عن العلماء الراسخين واستجابتهم للعواطف وتحكيمها على نصوص الشرع ...
فأخذوا النصوص زاعمين تطبيقها على الواقع فوقعوا في شر مما فروا منه .. فرفعوا أول ما رفعوا شعار قوله صلى الله عليه وسلم ((أخرجوا المشركين من جزيرة العرب)) وهذا حق لا مرية فيه ، ولكن هل المقصود بالإخراج القتل ؟ وما حدود جزيرة العرب؟ وما المقصود بالإخراج ؟ ، تركوا هذا كله ثم بنوا على فهمهم المجرد أفعالاً منكرة .. وأنا أتساءل هنا بناء ما فهموه من النص : هل المشركون هم الأمريكان فقط ؟ .. فإن قيل بأنهم محاربون لنا لأنهم احتلوا أفغانستان والعراق .. نقول : إذن فليطردوا المسألة وليقتلوا الهندي لأنه بلاده احتلت كشمير ، وليقتلوا الفلبيني لأن بلاده احتلت مورو .. وهكذا .. فإن قيل بأن جزيرة العرب محتلة من قبل الأمريكان قلنا : هذه دعوى فأين الدليل البواح ؟ ثم هل جزيرة العرب هي المملكة فقط ؟ أقول هذا من باب التنزل وإلا فنسأل الله أن يحمي ديار المسلمين بعامة وأن ينشر علينا وعليهم الأمن والإيمان ..

نعم .. ثم جاءوا إلى نصوص الموالاة واستظهروا تكفير الدولة بما لم يثبت به البواح الذي جاء به النص ، ومن ثم أعلنوا الخروج ونبذ البيعة وتكفير الدولة .. فإنا لله وإنا إليه راجعون ..
نعم لو ثبت ما يقولون من تكفير الدولة -تنزلاً- فإن للخروج ضوابطاً من أهمها أن لا يحدث بالخروج ضرر أشد من الخروج .. فكيف بما حصل من الضرر والفتن ؟!!

وأيضاً نقول : إن كانت الدولة كافرة بزعمهم فهل المحيا كافر لكي يستباح ماله ؟ أوَ ليس له ذمة عندهم إذ أمَّنَ مَن كان عنده بالسكن ؟ فإن كان المحيا موالياً وكافراً فهل كانت الطفلة التي راحت ضحية انفجار مبنى الأمن العام كافرة ؟ وهل كان رجال الأمن وهم خارجون من أداء صلاة الظهر كفاراً ؟!! ، وهل دم رجال أمن الطرق الذي سفك على طريق القصيم دم كفار ؟ وهل تلك الأموال التي أتلفت من بيوت وسيارت جراء تلك الانفجارات لكفار ؟!!.. فإن قالوا بالتترس فهل صارت دماء المسلمين وأموالهم عندهم رخيصة وهي أشد من حرمة الكعبة ومن حرمة الشهر الحرام والبلد الحرام ؟ ..

إنها دعاوى نتج عنها أفعال خطيرة منكرة ... وما كانت إراقة الدم تستباح بشبهٍ .. فإن كان من رأى الفاحشة بعينه بين رجل وامرأة لم تقبل شهادته إلا بأن يأتي بأربعة شهداء يرون ما رأى وإلا جلد حد القذف ؛ حفظاً للأنساب وحقناً للدم ... فما بالكم بشأن الأمة العام والمتعلق بالإيمان والكفر ؟ ، وما قولكم في الخروج بالسيف لقتل البر والفاجر واستباحة الأموال والدماء وترويع الآمنين ؟!!

سادساً- ينبغي علينا ونحن نبحث في علاج هذه الظاهرة ونتعاضد لحلها أن لا نهمل جوانب أخرى ربما تؤدي إلى انسياق الشباب وراء هذه الأفكار ... فما يوجد من منكرات وظلم وأثرة في بعض النواحي ، وما يوجد من أصوات في وسائل الإعلام تمهد للرذيلة وتدعو لها وتحارب الدين والعلماء .. كل هذه الأمور يجب علينا أن نتباحث فيها وأن ننظر فيها وأن نتحاشاها .. نعم أؤكد بأن هذه ليست مبررات لتلك الأعمال ، ولكنها أخطار تهدد الأمن كأخطار هؤلاء الشباب ، والله المستعان .
ينبغي علينا تكثيف الوعي ونشر الدعوة والعقيدة الصحيحة وبيان ما يخالفها والأخذ على يد من يريد النيل منها ..

إننا نقف صفاً واحداً مع ولاة الأمر والعلماء في مكافحة هذا الفكر وما جره من حوادث مؤلمة ، ومن واجبنا أيضاً طاعة لله ولرسوله وأداء للأمانة لولي الأمر وحفظاً للأمن أن نأمر بالمعروف وننهى عن المنكر ونشد على أيدي بعضنا مجدفين بسفينتنا آخذين على يد من يريد أن يخرقها ليغرقها .. سواء كان مفجراً غالياً أو محبَّراً غالياً ، سواء كان مكفراً غالياً أو مفكراً غالياً ..

إن حفظ أمن هذه البلاد مسئوليتنا جميعاً لأنه بالأمن تقوم الحياة وتؤدى العبادة ..وهذه البلاد ليست كغيرها ففيها بيت الله مهوى الأفئدة والسهام الموجهة لها كثيرة من قديم وحديث .. نسأل الله تعالى أن يعصمنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن .

سابعاً- إن الواجب علينا أن نلزم ما عليه جمهور علماء هذه البلاد وأن نصدر عن رأيهم .. وكبار علمائنا ما زالوا يقرون بالبيعة لولي الأمر ، وينكرون ما حصل من أمور منكرة ويدعون إلى التكاتف والتعاضد لصد هذه الأعمال ، وقد أصدروا في ذلك بيانات مشهورة ومعروفة.. فسماحة الشيخ العلامة عبد العزيز بن عبد الله بن باز والعلامة محمد بن صالح العثيمين رحمهما الله والشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ والعلامة صالح بن فوزان الفوزان والعلامة عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين والعلامة سفر بن عبد الرحمن الحوالي والعلامة ناصر بن سليمان العمر والعلامة سلمان بن فهد العودة والعلامة عبد الكريم بن عبد الله الخضير .. وغيرهم ممن لم أذكرهم وهم خليقون بأن أحلي بهم مقالتي .. هؤلاء هم علماؤنا وما زالوا على العهد والبيعة .. فمَنْ العلماء غير هؤلاء ؟ وهل نصغي لأشباح الانترنت ومن لا يعرف حاله ؟ وقد أخرج مسلم في مقدمة الصحيح من حديث عبد الله بن عمرو : (إن لسليمان شياطين قد أوثقها في البحر يوشك أن تخرج فتقرأ على الناس قرآناً . يأتيهم الرجل فيحدثهم فيقول القائل جاءنا رجل أعرف وجهه ولا أعرف اسمه يحدثنا بكذا وكذا) .
فلنتق الله تعالى ولنعرف لعلمائنا وولاة أمرنا وأهلنا وبلادنا حقهم . والله من وراء القصد .

هذا ما أحببت أن أبثه جواباً على سؤالك ولأجل أن تتضح الصورة ، وإن لم أستوعب إذ الموضوع لا يسعه مثل هذا ، والمقام لا يحتمل .. وقد بين علماؤنا وفقهم الله البيان الشافي في هذا الأمر الجلل من خلال ما أصدروه .. ولعل فيما ذكرناه هنا الفائدة .. وأنصح بالرجوع إلى موضوع قديم لنا بعنوان (الشباب والحماس) وموضوع بعنوان (رسالة من وحي لقاء د. العواجي ود. المسعري) و رد على سؤال حول الجهاد ..

كما أنصح وأكرر النصح بالرجوع إلى العلماء المعتبرين والصدور عنهم ، ومواقعم وهواتفهم مشتهرة على الانترنت ولله الحمد ..
أسأل الله تعالى لي ولكم التوفيق والسداد والرشاد ، وأن يحفظ علينا أمننا وإيماننا وأن يجنبنا الشرور والآثام والفتن ما ظهر منها وما بطن .. اللهم آمين ..


أقرأ ايضا .. قد يعجبك :

أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك

من مواضيعى فى المنتدى

صور طيبة ابنة روبي وزوجها المخرج سامح عبد العزيز 2015
يوتيوب تحميل استماع اغنية من عيني طار النوم كريستيان الأسمر 2016 Mp3
يوتيوب تحميل استماع اغنية زيانيتي عادل الميلودي 2015 Mp3
تحميل مسلسل فيس أبوك الحلقة 4 MBC shahid شاهد نت
يوتيوب تحميل استماع اغنية العيد جعفر الغزال 2015 Mp3
يوتيوب تحميل استماع أغاني مسلسل أحمد وكريستينا 2015 Mp3 في رمضان
يوتيوب مشاهدة برنامج لحظة الحلقة 17 كاملة 2016 , برنامج لحظة اونلاين الحلقة السابعة عشر hd جودة عالية
تحميل مسلسل راجل وست ستات 9 الحلقة 13 شاهد نت 2016



بوستات وتغريدات عن الارهاب 2015 مكتوبة





رسائل حب | صور حب | صور بنات | صور 2017 | صور ورد | صور ساخنة | صور اغراء | فساتين سوارية | تسريحات شعر | قمصان نوم | قصات شعر | عبايات 2017 | صباح الخير | مساء الخير | كلام جميل | كلام حب | صور مكتوب عليها | جمعة مباركة | حظك اليوم | بوس شفايف | تردد قناة | ترددات النايل سات | يوتيوب | كلمات اغنية | كريستيانو رونالدو | جورجينا رودريجيز
DMCA.com Protection Status
الساعة الآن 05:00 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Support: منتديات دريم بوكس